نقل ومواصلات

كامل الوزير يلتقي رئيس شركة الستوم لبحث تدعيم التعاون المشترك وتوطين صناعة النقل فى مصر

على هامش فعاليات الدورة الرابعة من معرض النقل الذكى TrANS MEA 2021 التقى المهندس كامل الوزير وزير النقل برئيس شركة الستوم العالمية هنري بوبار لافارج، وذلك لبحث تدعيم التعاون المشترك في مجالات النقل والتعاون في توطين صناعة النقل في مصر.

وأشاد الوزير بالتعاون المثمر والشراكة الايجابية بين الجانبين في تنفيذ عدد من المشروعات في مجالات النقل السككي المختلفة سواء السكة الحديد أو المترو أو المونوريل ليصبح التعاون المشترك نموذج رائد في مجال النقل كما ان التعاون المستقبلي بين الجانبين في مجال الربط مع دول الجوار مثل الربط السككي بين مصر والسودان ومثل الربط مع ليبيا.

واستعرض الجانبان خارطة الطريق الموقعة بين الحكومة المصرية والحكومة الفرنسية والمتضمنة قيام شركة الستوم بتقديم عرض فني ومالي وتمويلي لتنفيذ الخط السادس لمترو الانفاق (المعادي – الخصوص)، حيث أكد الوزير أهمية هذا الخط في إطار توجيهات القيادة السياسية بالتوسع في وسائل النقل الجماعي الكهربائى الصديق للبيئة وضرروة استكمال شبكة مترو الأنفاق.

وأشار الوزير إلى أن الرئيس عبدالفتاح السيسي وجه بقيام كافة الشركات العالمية بالاهتمام بثلاث محاور رئيسية يتمثب المحور الأول فى إنشاء مصانع كاملة في مصر لتصنيع وتوريد منتجاتها داخل مصر و تصديرها إلى إفريقيا والشرق الاوسط وكافة دول العالم خاصة وان كل العوامل متوافرة.

وتابع الوزير، والمحور الثاني، بتوطين الصناعة مع الشركات الموجودة في مصر مثل نيرك وكذلك مع الهيئة العربية التصنيع، والمحور الثالث هو ضرورة تعظيم وتدعيم الصناعات المحلية المغذية لمشروعات قطاع النقل لتعظيم الصناعات المصرية المغذية بقطاع الإنشاءات لافتا الى انه في اطار المشروعات المشتركة سيتم العمل على تصنيع كل المنتجات التي سيتم تصنيعها خارج فرنسا بمصر خاصة لزيادة قيمة المكون المحلي لمصر وذلك في ضوء خطة وزارة النقل لتنفيذ العديد من مشروعات النقل بمصر

وفي ختام الاجتماع أكد رئيس شركة الستوم، على الشراكة القوية بين الجانبين وعلى الاستعداد التام للتعاون مع وزارة النقل المصرية في توطين صناعة النقل في مصر وفي التعاون في تنفيذ عدد كبير من المشروعات في كافة مجالات النقل


زر الذهاب إلى الأعلى