نقل ومواصلات

وزير النقل يتابع معدلات تنفيذ المشروعات بميناء دمياط

فى إطار توجيهات القيادة السياسية بالتطوير الشامل لمنظومة النقل البحري قام الفريق كامل الوزير وزير النقل بزيارة لميناء دمياط لمتابعة معدلات تنفيذ عدد من المشروعات الجاري تنفيذها ومتابعة البرنامج الزمنى للمشروعات المستقبلية بالميناء.

رافق الوزير خلال الجولة محافظ دمياط و أعضاء مجلسي النواب والشيوخ عن محافظة دمياط ورئيس مجلس إدارة هيئة ميناء دمياط.

بدأت الزيارة بعرض تقديمي عن آخر المستجدات الخاصة بمشروعات الميناء قدمه رئيس الهيئة ، ثم قام الوزير برفع العلم على القاطرة الجديدة ( أبو جندية ) والتى تسلمها الميناء مؤخراً إيذاناً بانضمامها لأسطول وحدات الخدمات البحرية الخاصة بهيئة ميناء دمياط، حيث تعد القاطرة أبو جندية واحدة من ضمن أربع قاطرات تراكتورز تعاقدت على بنائهم الهيئة بقوة شد تبلغ 60 طن بطول 35 متر و عرض 11.5 و بغاطس 5.30 مترتم بناؤها بالشركة المصرية لإصلاح وبناء السفن – جهاز الصناعات والخدمات البحرية وذلك لمواكبة التعامل مع الأجيال الجديدة والعملاقة من السفن بالإضافة إلى التعامل مع سفن الغاز المسال التى عادت للتردد على الميناء بعد توقف دام حوالى 8 سنوات .

وقام وزير النقل بجولة تفقدية تابع خلالها المشروعات الجاري وأهمها مشروع إنشاء حاجز أمواج غربى جديد بطول 3600 م والذي يهدف إلى خفض نفقات الصيانة السنوية وتقليل معدلات الاطماء ، ومشروع تطوير ورفع كفاءة حاجز الأمواج الشرقى بإضافة امتداد بطول 1565متر.

وكذلك مشروع إنشاء محطة جديدة متعددة الأغراض خلف الحاجز الغربى بأطوال أرصفة 3320 متر وعمق 17 متر و ظهير خلفى بمساحة مليون متر، بالإضافة إلى مشروع إنشاء محطة الحاويات الثانية بطاقة 4.5 مليون حاوية مكافئة بأطوال أرصفة 1970 متر و عمق 18 متر وساحة خلفية 910 ألف متر ، والذي يعد أحد أهم المشروعات بالميناء حيث سيساهم في زيادة الطاقة الاستيعابية بالميناء

وتوجه الوزير لمتابعة مشروع إنشاء رصيف متعدد الأغراض بطول 300 متر وظهير خلفى بمساحة 60 ألف متر ومشروع تطوير وتشغيل محطة لتداول وتخزين الحبوب وصناعات القيمة المضافة بالميناء النهرى بمساحة حوالى 108 ألف متر و بطاقة إستيعابية 3 مليون طن ، ومشروع تطوير وتشغيل مساحة 270 ألف متر بأطوال أرصفة 600 متر و عمق 15 متر لإنشاء صوامع للحبوب والغلال بطاقة 900 ألف طن سنوياً ، وكذلك مشروع تعميق الممر الملاحى وحوض الدوران ليصل إلى 18.5 متر لزيادة قدرة الميناء على استقبال الأجيال الجديدة من السفن العملاقة .

وصرح الوزير خلال جولته أن الحكومة المصرية ممثلة في وزارة النقل تعمل على تطوير كل الموانئ البحرية من خلال الاستفادة من الموقع الجغرافى للموانئ المصرية، وتعظيم الميزة التنافسية للموانئ المصرية لخدمة التجارة الدولية، وزيادة حصتها من تجارة الترانزيت والاستفادة القصوى من التسهيلات المتاحة بالموانئ.

وعقد وزير النقل بحضور محافظ دمياط لقاء موسعاً مع أعضاء مجلسي النواب والشيوخ بمحافظة دمياط وذلك في إطار التواصل المستمر مع أعضاء المجلسين في مختلف المحافظات لتقديم كافة الخدمات للمواطنين حيث أكد الوزير في بدايه كلمته أن هناك عدد ضخم من المشروعات التي يتم تنفيذها لخدمة أهالي دمياط ومنها مشروعات في الطرق والكباري و السكة الحديد بالإضافة إلى المشروعات الجارى تنفيذها في ميناء دمياط وكذلك المشروعات المزمع إنشائها في مجال الموانئ الجافة والمناطق اللوجيستية.

ففي قطاع السكة الحديد أكد الوزير أنه جاري بشكل عاجل غلق كافة الفتحات الموجود بأسوار السكة الحديد يليها كمرحلة ثانية إقامة أسوار على جانبي السكة في أماكن التجمعات السكانية في دمياط وكافة محافظة الجمهورية كما يتم بشكل بشكل عاجل تطوير كافة المحطات والمزلقانات بما يساهم في زيادة عوامل السلامة للمواطنين لافتا إلى أنه يتم حاليا تنفيذ دراسة جدوى لإنشاء مشروع قطار كهربائى لنقل البضائع والركاب لربط ميناء غرب بورسعيد بميناء أبو قير بالإسكندرية مروراً بدمياط وذلك في إطار الخطة التي تنفذها وزارة النقل لإنشاء شبكة من وسائل المواصلات صديقة البيئة مضيفا أنه مخطط ازدواج خط المنصورة / دمياط، وكهربة إشارات خط طنطا / المنصورة / دمياط لزيادة عوامل أمان نقل الركاب والبضائع وتعظيم نقل البضائع بين ميناء دمياط والموانئ الجافة وموانئ البحرين الأحمر والأبيض.

وفى نهاية الجولة قام وزير النقل بافتتاح نادى هيئة ميناء دمياط بمدينة دمياط الجديدة .


زر الذهاب إلى الأعلى