استثمارات ومشروعات

السيسى: مصر ستعمل بكل جهد خلال رئاستها للكوميسا لتحقيق تطلعات شعوب التجمع

وشدد الرئيس السيسى، في كلمة ترحيبية بقادة ورؤساء حكومات الدول الأعضاء بتجمع الكوميسا خلال أعمال القمة الـ 21 بالعاصمة الإدارية الجديدة، على ثقته في أن يخرج اجتماع القمة اليوم بتوصيات عملية بناءة لخدمة أهداف التكامل الاقتصادي الإقليمي، مجددة التأكيد على ترحيب مصر بجميع الوفود المشاركة، في أعمال القمة.
ورحب الرئيس، بالرئيس أندريه راجولينا رئيس جمهورية مدغشقر، ورؤساء دول وحكومات التجمع، وأمين عام تجمع الكوميسا تشيليشى كابويبوى، ورؤساء وممثلي المنظمات الإقليمية والدولية، قائلا “لمن دواعي سروري أن أرحب بكم اليوم في أعمال القمة الـ21، والتي تتشرف مصر باستضافتها”.
وأضاف السيسى “كم وددت أن أتشرف باستقبالكم جميعًا اليوم إلا أن تطورات جائحة كورونا، والإجراءات الاحترازية حالت دون ذلك مما دفعنا لوضع آلية لعقد القمة، بمشاركة حضورية محدودة”، معربا عن أمله في أن القمة القادمة تأتي “وقد حفظنا الله من هذه الجائحة”.
وأعرب السيسى، عن شكره لرئيس مدغشقر على ما بذله من جهود صادقة خلال تولى بلاده رئاسة الكوميسا، وعلى الإنجازات الملموسة التي تحققت بالتبعية؛ لتعميق التكامل الاقتصادي الإقليمى.
وعبر الرئيس عن تطلعه للعمل مع قادة دول التجمع؛ لتعزيز التكامل الاقتصادي الإقليمي، مقدما الشكر للأمانة العامة للكوميسا على حرصها الدائم، لمتابعة تنفيذ المعاهدة المنشئة للسوق المشتركة، وعقد الاجتماعات بصورة منتظمة والعمل في ظروف استثنائية، بسبب التحديات التي فرضتها جائحة فيروس كورونا.


زر الذهاب إلى الأعلى