أهم الأخبارالأخبار

إطلاق أول حاضنة لرواد الأعمال من ذوي الهمم

شهدت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والدكتور عادل بلال نائب رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا مراسم توقيع بروتوكول تعاون بين الوزارة ممثلًا عنها مشروع رواد 2030 والأكاديمية، لإقامة برامج متخصصة لدعم الأفكار الابتكارية الموجهة للأشخاص أصحاب الإعاقة ودعم رواد الأعمال من ذوي الاحتياجات الخاصة لإنشاء مشروعاتهم الريادية.

وأضافت السعيد، فى بيان اليوم، وإطلاق أول حاضنة متخصصة في هذا المجال في مصر، والتي تُعد أيضًا من أوائل الحاضنات في هذا المجال بالمنطقة العربية، بحضور الدكتورة سحر البزار، عضو مجلس النواب وعدد من الداعمين والمنسقين للمبادرة.

وأكدت السعيد أن دعم الابتكار ورواد الأعمال وكذا دعم وتمكين مختلف الفئات ومن أهمها ذوي الهمم والاحتياجات الخاصة وتوفير البيئة الداعمة لهم للاندماج بالمجتمع، هو أحد الأهداف الأساسية لاستراتيجية التنمية المستدامة: رؤية مصر 2030، موضحة أن نجاح العملية التنموية يرتبط في الأساس بأن الإنسان هو محور التنمية، وتحقيق العدالة والإتاحة؛ لضمان أن تؤدي الأهداف إلى تحقيق الاستدامة”.

وأضافت السعيد أنه يوجد دعم كبير من القيادة السياسية لملف ريادة الأعمال ودمج وتمكين ذوي الإعاقة والاحتياجات الخاصة، مشيرة إلى توصيات منتدي شباب العالم بشرم الشيخ منذ أسابيع في هذا الشأن، مؤكده أن وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية لا تدخر جهدًا في توفير سبل الدعم المختلفة لهذا الملف المهم.

وأوضحت الدكتورة غادة خليل، مدير مشروع رواد 2030، أن هذا التعاون يستهدف بصفة خاصة رواد الأعمال من الأشخاص ذوي الإعاقة، لتطوير حلول للتحديات المختلفة التي تواجه تلك الفئات، وذلك من خلال بناء قدراتهم علي إقامة شركات ناشئة، موضحة أن التعاون مع الأكاديمية العربية يتضمن إقامة برامج للتوعية بريادة الأعمال والابتكار وإقامة المسابقات والهاكثون، في مجال ريادة الأعمال والابتكار المستهدفة للأشخاص من ذوي الإعاقة بالاضافة إلى إقامة برامج الاحتضان وتسريع النمو للمشروعات الناشئة لمساعدتها علي تطوير نماذجها الأولية، أو تطبيقاتها التكنولوجية.

من جانبها أعربت الدكتورة سحر البزار عضو مجلس النواب عن شكرها للوزيرة لسرعة استجابتها و دعمها للمبادرة التي أطلقتها بإنشاء أول حاضنة أعمال للأشخاص ذوي الإعاقة في مصر و الوطن العربي، حيث شهدت مصر في السنوات الأخيرة دعمًا للأشخاص ذوي الإعاقة بشكل غير مسبوق، مضيفه أن تلك المبادرة تُعد استكمالًا لمسيرة تلك المجهودات، قائلة: “اليوم نحن نشهد دورًا جديدًا لنا تعدى توفير الخدمات والوظائف لهم، ليكن داعمًا لهم ليصدقوا في أحلامهم ليصبحوا رواد أعمال”.


زر الذهاب إلى الأعلى